الجمعة، 23 مارس، 2012

أكتب نفسك

نهرب من التلفزيون بسبب الأخبار و البرامج الهابطة ...فنعود نجدها هنا كل شخص عامل شير و كومنت ولايكات بالجملة
دون وعي أننا نساهم في نشر افكارهم و ترويج لهم بغض النظر عم مضمونهم !!!

يا جماعة أكتبوا انفسكم و عبروا عن ذاتكم و انشروا عن عالمكم

الافضل ان تقدم فكرة ...اعرض لنا تجربة تعيشها ...تحدث لنا عن موقف تعلمت منه .... تكلم عن خبرة لك في مجال تخصصك ...علمنا شيء تجيده

هذه هي اهداف التواصل الاجتماعي كما اعرفه || دمتم بود ^_^

شموعي الخمسة ....

أقدم لكم شموعي الخمسة في الحياة ...
شمعة انور بها كتابي واكتب على نورها هفواتي.
شمعة اتبرع بها لمن يعاني الظلام و قد برهن لي أن يمتلك لنا أفكارا مبدعة .
شمعة اضعه على الطريق ليفيد منه الاخر حتى لو كان ذلك الاخر شخص غير مستحق.
شمعة احرق بها هفواتي التي انتهت صلاحيتها.
شمعة ابقيها لحبيبتي حتى وإن كانت حياتها في درب اخر لأنني اؤمن بانها لو احتاجت لشيء عندئذ سيكون شمعتي جاهزة لها .

هفوة قلمي


بعيدا ً عن متناول الاطفال

كما نقرأ على علب الدواء دائما ً " يوضع بعيدا عن متناول الاطفال "
لكن هناك بعض الادوية من الحياة علينا أن نضعها بعيدا ً عن متناول الكبار !!!
منها مشاعرنا و احاسيسنا و افكارنا و احلامنا و حتى اوهامنا
لأن معظم مرضى الحياة هم مرضى مصالح !!! للأسف


الأربعاء، 21 مارس، 2012

دولتي تثور ... لأن مدونتي تعود

تدق عصفورتي على شباك بمنقارها الصغير و تطلب قطعة خبز مبللة على قدح و تقول ..." اريد حقي " !!!
و نملة من محافظة على الارض نسير ...تقول " أين قطعة سكر الخاصة بي " ؟؟؟
و من بعيد تنتظر زهرة تتفتح جديدا ً ان اللتقط لها " صورة " !!!
وفي ركن اخر ...تترقب سلة المهملات ان افرغها بعدما ازعجها " الاوراق والمناديل "
و امامي ...وبكل جراءة يخاطبني القلم : ما انت تهتم بهم و انا امامك " اتمثل ُ " ؟؟؟
وعلى جانبي فوضى حيث تتزاحم

الكتب فوق بعضها البعض بحثا عن مساحة حرة في مجلس مكتبتي العتيقة متجاهلة أن الكتب " عقول حية " تعيش أينما وضعت !!!
و يبقى القمر وحيد الذي يبهجني بطلته البهي هناك بعيدا عني ... في فضاء حر
و ذوقا منه يحاول منحي تأشيرة لسفر لو حدث ثورة في دولتي ...
دولة انا و القلم والنملة و العصفورة والزهرة و اخرون ...لأن مدونتي تعود
و كالعادة اصر على البقاء ...لأنني لست حاكما مستبدا وإن كنت قاسيا ... في زمن البقاء لأقدر


قديمي المتجدد

الثلاثاء، 6 مارس، 2012

برلمان ... والمواطن وتقرير شهري

لو طلب من البرلمان ان يقدم أعضائه تقارير شهرية عن مجمل انشطة التي قاموا بها
لأتضح لنا أن المواطن هو اكثر نشاطا من الاعضاء
فالمواطن على الاقل بمعدل شهري لديه زيارات لدوائر بحكم المعاملات
و لديه زيارة لمجالس الزفاف و الفاتحة و المرضى فضلا عن يومياته في الاسواق و قضاء وقته مع العائلة بالإضافة إلى اتمامه مهام وظيفته سواء كان موظفا أو كاسبا

!!

أهلا بالمولود المنتظر


قبل لحظات من الان في مدينة كركوك و تحديدا مقابل مستشفى الحكمة الاهلية قرب موقع مبنى ديوان المحافظة ركنت سيارة حمراء اللون في مكان معزول مشبوه !!!
وإذا بعناصر الشرطة ( الذين يفتقرون للتربية العسكرية ) وبكل همجية و حمق يهاجمون السيارة و يغلقون الشارع متوهمين أنه سيارة مفخخة !!!!
مالذي حدث ؟؟
وبعد لحظات من ارباك المنطقة و تلاميذ أبتدائية الوطن المختلطة القريبة من الموقع...يخرج رجلا من مستشفى الحكمة و الفرح يغطي وجه الباسم يتوجه نحو السيارة الحمراء وبيديه أغراض كالبطانية و والشراشف و مواد طبية !!
ليتضح لنا أنه والد مولود جديد و قد ركن السيارة بسرعة من شدة فرح انتظاره مولوده الذي غاب عنه 5 أعوام !!
ثم يرحل الجميع مبتسمين